رمضاننا "صعوبات وحلول"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رمضاننا "صعوبات وحلول"

مُساهمة من طرف البُراق في الإثنين أغسطس 18, 2008 11:49 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

رمضاننا هذا العام مختلف لسببين

أولهما أنه أجازة من أوله لآخره ولله الحمد

ثانيهما أننا معًا ويد الله مع الجماعة

فخلال عدنا التنازلي على الرمضان

سنطرح يوميًا تساؤلات لصعوبات تواجه من يريد أن يعيش رمضانًا حقيقًا هذا العام

ونجتهد معًا سواء بتجربتنا أو من معرفتنا لإيجاد حلول لها قبل حلول شهر رمضان المبارك أعاده الله علينا باليمن والبركات

وسأتشرف بطرح السؤال الأول محفزني عليه مشاركة العضو جارح جزاه الله خيرًا

(1)

سوف أسأل سؤال وانتظر إجابات عليه

السؤال هو: عندما يحاول شخص ما أن لا يشاهد التلفاز في رمضان يقع ما بين نارين، نار حرقته على ما

يفوته من المسلسلات ونار الفراغ وخاصة فترة الدورة لدى الفتيات مما يعرض هذا الشخص لانتكاسه

ويصبح كمصاص الدماء الذي حرم منها لفترة طويلة، فينقض بشراهه على فريسته "التلفاز"، والسؤال هنا ما الحل؟؟؟


بدأت الانتظار

sleep
avatar
البُراق
Admin

عدد الرسائل : 279
المزاج : حامد ربي شاكر فضله
مزاجات :
تاريخ التسجيل : 18/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://vacation.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رمضاننا "صعوبات وحلول"

مُساهمة من طرف ابنة الجيل الجديد في الإثنين أغسطس 18, 2008 8:29 pm

و عليكم الســـــــــــــــــــلام و رحمة الله وبركــــــــــــــــــاته

السؤال الأول مهم للغاية Question Question Question ولحله نحتاج لأفكار متنوعة أسأل الله أن يهدينا لأفضلها


بالنسبة لنار المسلسلات:

كلنا نعلم أن المسلسلات جميعها التي تعرض في رمضان تعاد مرات مرات على مدار العام وعلى قنوات فضائية مختلفة ومواعيد مختلفة...فهكذا ربما أطفأنا النار الأولى (مع العلم أن المسلسلات مضيعة للوقت في رمضان وغيره Evil or Very Mad Evil or Very Mad وهي عادة سيئة أسأل الله أن يعيننا على تركها)

أما بالنسبة لوقت الفــــــــــراغ في رمضان :

ربما كان حله أن نضع جدولا لهذا الشهر study نحاول فيه إكمال طريقنا لتطوير أنفسنا....أي نكمل تطوير الانجليزية والقراءة وتسريع الطباعة وغيرها lol! .....يعني بالعربي نملأ وقتنا بما يفيد لكن نحاول أن نجد أسلوب ممتع لما نقوم به....
فيصبح لدينا هدف حددناه لنفسنا (غير الهدف الروحي) نسعى للوصول إليه مع نهاية الشهر ...
وطبعا الجدول يخدم هذا الهدف مع الحرص أن يكون جدولا ملائما لرمضان ومواعيده ومحتويًا على الطاعات التي نود الالتزام بها في هذا الشهر المبارك حتى لا يطغى عمل على عمل
كما يمكن أن يتضمن الجدول برامج دينية والتي تسعى للتميز في هذا الشهر (و أترك طرح بعض هذة البرامج ومواعيدها عليكم)
أظن أن ذلك سيملأ وقت الفراغ الذي ربما كان أقل في رمضان عنه في الأشهر الأخرى

كما تعلمون ....سيكون من الأسهل بكثير أن نملأ هذا الفراغ مع التلفاز....ولكن بإذن الله سنجاهد أنفسنا.....فنحن لن نرضى أن نكون كغيرنا غافلون أو مستسهلون....
بل بإذن الله سنكون متميزون...محلقون بهمم عااااااااااااالية....و بــــــــــروح محلقة

أسأله جل في علاه أن يكون رمضان هذا العام مميز و رائع و أن يرزقنا فيه مغفرة و رحمة وعتق من النار........آمين

هذة إجابتي Cool

وأتمنى من الجميع أن يشارك في الإجابة
حتى تتوفر لدينا حلول أكثر بمرونة أعلى
OK

دمتم في حفظ الرحمن
avatar
ابنة الجيل الجديد
عضو "ماسي" نفخر به
عضو

عدد الرسائل : 279
المزاج : يا رب رحمتك
مزاجات :
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رمضاننا "صعوبات وحلول"

مُساهمة من طرف البُراق في الثلاثاء أغسطس 19, 2008 4:02 pm

جزاك الله خيرًا كل اللي في بالي كتبتيه
avatar
البُراق
Admin

عدد الرسائل : 279
المزاج : حامد ربي شاكر فضله
مزاجات :
تاريخ التسجيل : 18/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://vacation.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كيف تجعل من رمضان نقطة انطلاقة للتغيير وإلى الأبد

مُساهمة من طرف البُراق في الخميس أغسطس 21, 2008 7:55 pm

دعوني أؤكد على ما ذكرته ابنة الجيل الجديد بكلام د.صلاح راشد والذي جاء فيه:
§ التغيير :
هو موضوع حيوي ، فمن منا لا يريد أن يغير مستواه المادي أو العلمي أو الاجتماعي أو النفسي أو الأسري إلى الأفضل.

§ شروط التغيير :
1- الرغبة . 2- المعرفة . 3- التطبيق .

أولاً : الرغبة .
هي الرغبة الحقيقة في التغيير ، فهناك كثيرين يقولون أنهم يريدون أن يتغيروا لكن في قرارة أو أعماق أنفسهم هم لا يريدون ذلك ، وهذا المعنى عميق .

ثانياً : معرفة كيفية التغيير .
التطبيق ينبغي أن يكون مبنياً على معلومات صحيحة .

ثالثاً : التطبيق .
هناك أناس يردون أن يتغيروا وهم يعرفون كيف يتغيرون لكنهم لا يطبقون فهم لا يتغيرون . فالتطبيق فقط هو الذي يأتي بالنتائج ، هناك أناس يحسنون الكلام لكنهم لا يحسنون التطبيق ، والتطبيق بإصرار وعزيمة بعد معرفة الطريق الصحيح هو الذي يأتي بالنتائج المرجوة .
- وأود أن أضيف شرطين آخرين مهمين هما :

رابعاً : أن التغيير لا يأتي من الخارج ، التغيير يأتي من الداخل ، من يرجو التغيير من ظرف أو شخص فقد تعلق بالهواء فالله تعالى يقول : ((إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ )) . هذه قاعدتنا الرئيسية ، إن تغيير أي أمر لا بد أن يكون من داخل نفسك ، فأولاً غيّر في داخلك ، إن الذين يترددون على الأطباء والدجالين أو حتى المشايخ دون أي تغيير في حياتهم فيعني ذلك أنهم بحاجة إلى التغيير من الداخل أولاً .

خامساً : العزيمة .
أغلب الناس يريدون عصا موسى أو خاتم سليمان وأود أن أخبر هؤلاء أن العصا والخاتم مفقودان منذ زمن وليس عندنا طريق إليهما .
المقصود أن أغلب الناس يريدون أن يتغيروا في لحظة ، أتعرف السبب الحقيقي في عدم طلب الاستشارات النفسية والأسرية عند أكثر الناس ، السبب أنهم لا يريدون كل هذه المشقة في التغيير . إذا أدرت أن تتغير فعلياً فتغير بالطريقة الصحيحة فكل ما تحتاجه هو العزيمة .

كيف تجعل من رمضان نقطة انطلاقة للتغيير وإلى الأبد ( طرق عملية )
1- خطط لما تريد .
حدد ما الذي تريد أن تحققه من خلال هذا الشهر الفضيل ، ضع أهدافاً واضحة وحدد بالضبط الذي تريده ن هذه المسألة ضرورية جداً ( إذا فشلت في التخطيط فقد خططت للفشل ) .
إذا لم تكون هناك خطة مكتوبة فلن تكون هناك نتائج ، دوّن ما تريد ، اصدق مع نفسك ، أخبر نفسك من خلال الكتابة بما تريد ثم ذكّر نفسك بقراءة ذلك دورياً .
انتبه من كتابة ما تريد لا مالا تريد ، لا تكتب لا أريد أن تفوتني صلاة الفجر في جماعة أو التخلص من المشاكل الأسرية بل اكتب أريد المحافظة على صلاة الفجر ، وأريد تحقيق حياة مستقرة نسبياً وهكذا .
لا تزاحم نفسك بأهداف كثيرة ، اجتهد في التركيز على أهداف معينة .

2- أكّد على رغبتك في التغيير .
تذكر أن الرغبة هي أول شرط من شروط التغيير ، بعد أن تنتهي من جلسة التخطيط اجلس في وقت آخر للتأكيد فيها على الرغبة. حتى تؤكد الرغبة أجب على سؤال : لماذا ؟ . لماذا تريد أن تحقق هذا الهدف ، اكتب لكل هدف من أهدافك سبباً أو أكثر .
بعض الأهداف ليست ذات أهمية بعد أن تحققت من دوافعها وأنك تريد أن تستغني عنها أو أن تعدلها أو أن تؤجلها ، جيد افعل ذلك . النهم أن تستمر على ما أنت متأكد من رغبتك تجاهه .

3- ضع مقاييس لخطتك .
بعد أن تؤكد على رغبتك وتذكر دوافعها ، تأكد من وضع مقاييس لكل هدف ، أجب على سؤال : متى أعرف أنني حققت الهدف؟ ، افعل ذلك مع كل هدف .

4- حفّظ عقلك الباطن ما تريد .
العقل الباطن هو العقل المحرك لمعظم أمورك وتفكيرك وبالتالي هو الذي يصيغ شخصيتك . العقل الباطن يعمل وفق أمرين :
أ – الأمور الجلية الواضحة . ب – الروتين المتكرر .
يعني ذلك أن الشخص الذي يدرك ما يريده وبوضوح فإن عقله يسير تجاه هدفه ويسهّل له الأمور .
لتقود عقلك الباطن لما تريد وحتى يحقق لك ما تريد قم بقراءة خطتك المكتوبة كل يوم وحبذا أن تكون في بداية يومك أو قبل يومك .

5- طبّق كل يوم .
علماء الإدارة والاقتصاد يذكرون أن الناجحين بعد أن يرسموا أهدافهم الواضحة يبدؤون بتطبيق شيء يومياً .
كل يوم طبق ولو مسألة واحدة فقط تعينك للوصول إلى هدفك ، كل يوم افعل شيء لليوم للوصول إلى هدفك حتى ولو كان بسيطاً . أنصحك بكتابة ما تود تحقيقه في الغد ليلاً قبل أن تخلد للنوم ، أو كتابة ما تود تحقيقه اليوم في بداية اليوم ، أضع الوقت القليل لتوفير الوقت الكثير . الشخص المخطط والمرتب يوفر وقتاً كثيراً افعل أنت ذلك .
اعمل جدولاً يذكر عدد المرات التي تود أن تطبق فيها حتى تحقق هدفك ، أو تكون وصلت إلى برمجة مرضية فيما تريد .
اختصر وزد وفقاً لإمكاناتك وما يسمح به وقتك ، المهم أن تلتزم بتطبيق ولو شيء واحد نحو الهدف ، هذا فقط حتى يتبرمج عقلك الباطن على الهدف أو الأهداف المرسومة .

6- استعن بالدعاء .
استغل ساعات الإجابة وأنك في صيام ومستجاب الدعوة ، واطلب من الله تعالى أن يعينك على تحقيق أهدافك .

7- قيّم ثم انصب وإلى ربك فارغب .
بعد أن تنتهي من الشهر الفضيل وتطبيق ما رسمته في الخطة اجلس مع نفسك جلسة تقويم ، احسب الذي حققته في خلال هذه الفترة ، إذا حققت 50% فأقل فارسم خطة اقل وابدأ من جديد فلا يأس مع الحياة ( استعن بالله ولا تعجز ) قم فابدأ من جديد ، فالذي يخطط ولا يحقق كل ما خطط له خير من الذي لا يخطط بتاتاً لأن الذي لا يخطط لا يصل أصلاً .
إذا حققت 51% إلى 70% فهذا جيد وأنت من المنجزين والمحققين لأهدافهم وسوف تحقق في سنوات بسيطة ما لم تكن تحلم به .
إذا حققت أكثر من 70% فأنت من المتميزين والمنجزين بكثرة وكافئ نفسك في الإنجاز دائماً .

وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

avatar
البُراق
Admin

عدد الرسائل : 279
المزاج : حامد ربي شاكر فضله
مزاجات :
تاريخ التسجيل : 18/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://vacation.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رمضاننا "صعوبات وحلول"

مُساهمة من طرف ابنة الجيل الجديد في الجمعة أغسطس 22, 2008 1:23 am

خطوات رائعة ومرتبة ومنطقية و..........

أسأل الله أن يوفق الجميع في وضع خطط مرنة و موفقة

وأسأله أن يجزيك خير الجزاء
avatar
ابنة الجيل الجديد
عضو "ماسي" نفخر به
عضو

عدد الرسائل : 279
المزاج : يا رب رحمتك
مزاجات :
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى